- Advertisement -

- Advertisement -

كتاب:يونان النبي للبابا شنودة

0 354

الصيغة السريانية والعربية للاسم العبري “يونة”. ومعناه حمامة.

كان يونان النبي بن أمتاي من سبط زبولون (يش 19: 10-16). ومن أهالي جت حافر على بعد ثلاثة أميال من الناصرة. والأرجح أنه هو المذكور في 2 مل 14: 25 وأنه تنبأ في أيام يربعام الثاني ملك السامرة. وتنبأ يونان برد حدود السامرة إلى مدخل حماة شمالًا وإلى بحر العربة وخليج العقبة جنوبًا. وكان موضوع نبوءته إنقاذ بني إسرائيل من ظلم الأراميين “السوريين”. وكانت نبوءته مطبوعة بطابع وطني أدبي خلقي كنبوءة هوشع وعاموس. وهذا النوع من النبوات كان يصادف هوى في قلي الشعب العبراني. وقصته في سفر يونان.

التحميل برابط مباشر

اضغط هنا

- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

اترك رد