- Advertisement -

- Advertisement -

قراءة اليوم

0 181

+ اليوم الأحد ٤ – ١٠ – ٢٠٢٠
٢٤ توت ١٧٣٧ ش
استشهاد القديس كودراتوس ( قدراتوس ) أحد السبعين وتُقرأ قراءات أول طوبة والذى تخصص لتذكار أى أحد من السبعين وقد تكرر ١٣ مرة
………………………..


+ + + ولكن اليوم هو يوم أحد ويوافق الأحد الرابع من شهر توت)
+ *وموضوع شهر توت* : *محبة الله الآب للبشر*
+ وموضوع الأحد الرابع :
*العز ( الحياة الأبدية ) الذى يعود إليه الذين يخلصون ببشارة الإنجيل*
+ *فيتحدث إنجيل العشية* ( مت٩: ١٨-٢٦) عن رحمة المخلص بهم
+ *وإنجيل باكر*
( مت١٥: ٢١-٢٨) عن معونته لشعبه
+ *وموضوع الرسائل* عن كلمة الخلاص
+ *فالبولس* ( ٢كو١: ١-١٤) عن تعزية الكلمة
+ *والكاثوليكون* ( ١يو٣: ٨-١٢)
عن بر الكلمة بالعمل بها
+ *والابركسيس* (أع ٩: ٣٦-٤٢)
عن الحياة التى تمنحها الكلمة
+ *وإنجيل القداس* عن عز المخلص الذى يعود اليه الذى يخلصون ببشارة الإنجيل ويتضح هذا من قول السيد لسمعان الفريسى : من أجل ذلك أقول لك قد غُفِرَت خطاياها الكثيرة لأنها أحبت كثيرا
+ مزمور القداس مز ٢٨: ٩
+ إنجيل القداس لو ٧ : ٣٦ – ٥٠
+ نختار آية ٥٠ ( فقال للمرأة إيمانك قد خلصك بسلام )
+ قراءة إنجيل القداس ( وَسَأَلَهُ وَاحِدٌ مِنَ ٱلْفَرِّيسِيِّينَ أَنْ يَأْكُلَ مَعَهُ، فَدَخَلَ بَيْتَ ٱلْفَرِّيسِيِّ وَٱتَّكَأَ. وَإِذَا ٱمْرَأَةٌ فِي ٱلْمَدِينَةِ كَانَتْ خَاطِئَةً، إِذْ عَلِمَتْ أَنَّهُ مُتَّكِئٌ فِي بَيْتِ ٱلْفَرِّيسِيِّ، جَاءَتْ بِقَارُورَةِ طِيبٍ، وَوَقَفَتْ عِنْدَ قَدَمَيْهِ مِنْ وَرَائِهِ بَاكِيَةً، وَٱبْتَدَأَتْ تَبُلُّ قَدَمَيْهِ بِٱلدُّمُوعِ، وَكَانَتْ تَمْسَحُهُمَا بِشَعْرِ رَأْسِهَا، وَتُقَبِّلُ قَدَمَيْهِ وَتَدْهَنُهُمَا بِٱلطِّيبِ. فَلَمَّا رَأَى ٱلْفَرِّيسِيُّ ٱلَّذِي دَعَاهُ ذَلِكَ، تَكَلَّمَ فِي نَفْسِهِ قَائِلًا: «لَوْ كَانَ هَذَا نَبِيًّا، لَعَلِمَ مَنْ هَذِهِ ٱلِٱمْرَأَةُ ٱلَّتِي تَلْمِسُهُ وَمَا هِيَ! إِنَّهَا خَاطِئَةٌ». فَأَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهُ: «يَا سِمْعَانُ، عِنْدِي شَيْءٌ أَقُولُهُ لَكَ». فَقَالَ: «قُلْ، يَا مُعَلِّمُ». «كَانَ لِمُدَايِنٍ مَدْيُونَانِ. عَلَى ٱلْوَاحِدِ خَمْسُمِئَةِ دِينَارٍ وَعَلَى ٱلْآخَرِ خَمْسُونَ. وَإِذْ لَمْ يَكُنْ لَهُمَا مَا يُوفِيَانِ سَامَحَهُمَا جَمِيعًا. فَقُلْ: أَيُّهُمَا يَكُونُ أَكْثَرَ حُبًّا لَهُ؟». فَأَجَابَ سِمْعَانُ وَقَالَ: «أَظُنُّ ٱلَّذِي سَامَحَهُ بِٱلْأَكْثَرِ». فَقَالَ لَهُ: «بِٱلصَّوَابِ حَكَمْتَ». ثُمَّ ٱلْتَفَتَ إِلَى ٱلْمَرْأَةِ وَقَالَ لِسِمْعَانَ: «أَتَنْظُرُ هَذِهِ ٱلْمَرْأَةَ؟ إِنِّي دَخَلْتُ بَيْتَكَ، وَمَاءً لِأَجْلِ رِجْلَيَّ لَمْ تُعْطِ. وَأَمَّا هِيَ فَقَدْ غَسَلَتْ رِجْلَيَّ بِٱلدُّمُوعِ وَمَسَحَتْهُمَا بِشَعْرِ رَأْسِهَا. قُبْلَةً لَمْ تُقَبِّلْنِي، وَأَمَّا هِيَ فَمُنْذُ دَخَلْتُ لَمْ تَكُفَّ عَنْ تَقْبِيلِ رِجْلَيَّ. بِزَيْتٍ لَمْ تَدْهُنْ رَأْسِي، وَأَمَّا هِيَ فَقَدْ دَهَنَتْ بِٱلطِّيبِ رِجْلَيَّ. مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ أَقُولُ لَكَ: قَدْ غُفِرَتْ خَطَايَاهَا ٱلْكَثِيرَةُ، لِأَنَّهَا أَحَبَّتْ كَثِيرًا. وَٱلَّذِي يُغْفَرُ لَهُ قَلِيلٌ يُحِبُّ قَلِيلًا». ثُمَّ قَالَ لَهَا: «مَغْفُورَةٌ لَكِ خَطَايَاكِ». فَٱبْتَدَأَ ٱلْمُتَّكِئُونَ مَعَهُ يَقُولُونَ فِي أَنْفُسِهِمْ: «مَنْ هَذَا ٱلَّذِي يَغْفِرُ خَطَايَا أَيْضًا؟». فَقَالَ لِلْمَرْأَةِ: «إِيمَانُكِ قَدْ خَلَّصَكِ، اِذْهَبِي بِسَلَامٍ )
+ *ملاحظة*
+ إنجيل قداس اليوم هو إنجيل الخدمة الثانية من صلاة نصف الليل .. والذى يذكرنا يوميًا بوعد الله لنا بمغفرة خطايانا بتوبتنا
……………..
صلواتكم
أبناء الفادى
. اليوم :
. نياحة القديس غريغوريوس الثيئولوغوس
. نياحة القديس غريغوريوس الراهب

- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

اترك رد